لديك مقال أو خبر و تريد نشره ... أرسله إلى newsouladteima@gmail.com

الأربعاء، 11 يناير، 2012

سكان حي النهضة بأولاد تايمة يرمون باب مقر البلدية بالأزبال







عمد العشرات من السكان القاطنين بحي النهضة 1 و النهضة 2 بأولاد تايمة، إلى حمل أكياس بلاستيكية مليئة بالأزبال،وتوجهوا في مسيرة حاشدة مشيا على الأقدام،انطلقت من وسط الحيين المذكورين،إلى مقر البلدية،وعملوا على رميها أمام الباب الرئيس للبلدية،ليتجمع المتظاهرون بعدها في وقفة احتجاجية عارمة في المكان ذاته،رافعين شعارات منددة بتراكم الأزبال أمام مساكنهم،وما يخلفه ذلك من أضرار بيئية وصحية عليهم.

كما استنكروا في الوقت نفسه،الأضرار التي تلحقها يوميا المزبلة التي أحدثها المجلس البلدي بالحي الصناعي قبل عدة أشهر بالقرب من الحيين.

وتميزت الوقفة الاحتجاجية أيضا بإلقاء عدد من فعاليات المجتمع المدني بالمنطقة كلمات أجمعت كلها على استنكار تأثيرات الأزبال المتراكمة و المزبلة المحدثة على السكان،منددين بتجاهل المجلس البلدي ورئيسه محمد بودلال لهذا المشكل الذي أرق حياتهم بسبب ما اعتبروه مهاجمة الذباب و الحشرات اللاسعة لبيوتهم من جهة،وأيضا بسبب الروائح النتنة المنبعثة من الأزبال المتراكمة التي تحملتها الساكنة لشهور خلت،دون أي التفاتة من قبل المتدخلين لحل ما اعتبره المحتجون 'القنابل الجرثومية" الناجمة عن الأزبال المتراكمة.

وحذر متدخلون خلال الوقفة نفسها من بروز كارثة بيئية خطيرة في المنطقة بعدما بدأت العديد من الأمراض تظهر في صفوف الأطفال على الخصوص،منها الربو و ضيق التنفس،وهو ما يستدعي في نظرهم التدخل العاجل لإيجاد حل سريع لهذه الظاهرة التي وصفت بالخطيرة.
إلى ذلك،رفع المحتجون هذا الشكل الاحتجاجي،على أساس مواصلة الاحتجاج بكل الأشكال و الصيغ،كما اتفق المحتجون إلى العودة نهاية هذا الأسبوع أمام مقر البلدية لمعاودة الاحتجاج إلى حين إزالة هذه الأضرار الناجمة عن الأزبال المتراكمة في الأحياء ومزبلة المدينة التي أزكمت أنوف المواطنين،وأصبحت تهدد صحة ساكنة المنطقة.

0 التعليقات:

إرسال تعليق