لديك مقال أو خبر و تريد نشره ... أرسله إلى newsouladteima@gmail.com

السبت، 28 يناير، 2012

وضع حد لعصابة إجرامية بأولاد التايمة استولت على مبلغ 64 مليون سنتيم

في ظرف قياسي وفي سباق مع الزمن استطاعت فرقة الضابطة القضائية بسرية الدرك الملكي لتارودانت من فك لغز جريمة تكوين عصابة إجرامية والهجوم على مسكن الغير والسرقة تحت طائلة العنف والتهديد بالسلاح الأبيض. أطوار هذه الجريمة النكراء سجلت بمنطقة تالوين بداية الشهر الجاري، لما اقتحم أفراد العصابة الإجرامية منزل احد تجار مادة الزعفران، فقاموا بإشهار الأسلحة البيضاء في وجه الضحية وأفراد عائلته الذين تم تكبيل أيديهم وأرجلهم قبل ان يتم السطو على ما بداخل خزانة حديدية من أموال تقدر بأربعة وستون مليون سنتم علاوة على سرقة كيلوغرام من مادة الزعفران، والفرار على متن سيارة الضحية .كرونولوجيا هذا الحدث الإجرامي الذي اعتبره رجال الدرك الملكي بتارودانت احترافيا ، دفع العناصر الأمنية إلى رسم خطة تم من خلالها الاهتداء إلى هوية ومقر سكنى رئيس العصابة بعد رصد تحركاته ليتم اعتقاله بأحد أحياء مدينة أولاد تايمة  والقيام بتفتيش بيته، حيث تم العثور على مائتين وخمسون غراما من مادة الزعفران إضافة إلى مبلغ مالي يقدر بأربعة ملايين سنتم، بعد إشعار الوكيل العام للملك باستئنافية أكادير بتفاصيل ما توصلت به عناصر الدرك الملكي،  وضع الظنين رهن الحراسة النظرية لاستكمال التحقيق الذي أسفر عن معرفة بعض افراد هذه الشبكة الإجرامية، التي أحيلت على غرفة الجنايات بتهمة تكوين عصابة إجرامية والسرقة الموصوفة والهجوم على مسكن الغير المقرون بظروف الليل والضرب والجرح فيما لازال البحث جاريا على ثلاثة متهمين آخرين في حالة فرار .

0 التعليقات:

إرسال تعليق