لديك مقال أو خبر و تريد نشره ... أرسله إلى newsouladteima@gmail.com

الثلاثاء، 10 ديسمبر، 2013

عبد الصمد قيوح يرفض الصلح في مقاضاته لجريدَة يومية

رفض وزير الصناعة التقليدية السابق، عبد الصمد قيوح، أي مبادرة للصلح في القضية التي رفعها ضد جريدة ورقية يومية، واستغرب الوزير السابق الاستقلالي ما وصفه بـ"التماطل الكبير" الذي تعرفه القضية لـ "أسباب "مجهولة"، حسب وصف أحد المقربين منه، في غياب المدعى عليه الذي رفض المثول أمام القضاء.. وفق تعبير ذات المصدر الذي قال إنّ المشتكي استنفذ كل مراحل المسطرة قبل ان يتبين له وجود من يحاول توجيه الملف نحو الصلح قصد حفظه.
وعبر محامي عبد الصمد قيوح عن استغرابه مما وصفه بـ"التماطل" الذي لم يسبق ان صادفه في قضايا وملفات أخرى، وقال إنه التمس من وكيل الملك القيام بالإجراءات القانونية اللازمة لإلزام الطرف المشتكى به بالحضور، خاصة وانه يوجد داخل التراب الوطني ويمارس مهامه بشكل يومي وعادي.. وحسب نفس المصادر فالتماطل الذي تعاني منه مسطرة مثول مدير ذات الجريدة الورقية أمام العدالة قد يشكل خطرا على مسطرة التقاضي وسير المحاكمات وشفافيتها.
جدير بالذكر أن قيوح سبق له وأن قرر التوجه للمحكمة في أعقاب نشر جريدة يومية ورقيّة لمادّة اعتبرها الوزير السابق "تشهيرا به وتشويها لسمعته في قضية لا تعنيه أبدا، ولم يسبق ان كانت له علاقة بها".

0 التعليقات:

إرسال تعليق